أرشيف الوسم : الحياة

ما الفرق بين الحياة السعيدة والحياة ذات المعنى؟

ما الفرق بين الحياة السعيدة والحياة ذات المعنى؟

أظهرت دراسة، أن وجود هدف ومعنى للحياة، يزيد من عافية الإنسان، ودرجة الرضا عن الحياة، كما أنه يحسن من الصحة العقلية والبدنية، ويعزز صلابة الإنسان، وتقديره لذاته، كما أنه يقلل من فرص الإصابة بالقلق. وفوق كل ذلك، فإن البحث عن السعادة وحدها، يترك الإنسان -ويالمفارقة- أقل سعادة، حسب دراسة حديثة. ويقول مؤلف كتاب “البحث عن المعنى”، إن البحث عن السعادة بالتحديد هو ما يعيقها.

اقرأ المزيد

ما الرؤية وما الرسالة وما علاقتهما بتحقيق الذات؟

ما الرؤية وما الرسالة وما علاقتهما بتحقيق الذات؟

لعل من أكثر المصطلحات التي راجت مؤخرًا حتى أصبحت مملة من كثرة تكرارها، مصطلحي الرؤية والرسالة، فلا تكاد تجد أحداً ممن لديه أدنى اهتمام بتطوير الذات إلاّ ويتكلم عنهما. والمؤلم أنك عندما تسأل أحدهم ما رؤيتك؟ وما رسالتك؟ لا تكاد تجد إجابة!! وإن وجدت الإجابة، لم تجد عند قائلها تحديدًا منضبطًا للرؤية والرسالة أو تعريفًا جامعًا مانعًا لهما؛ والأدهى من …

اقرأ المزيد

رغمَ أنفِ الجميع

رغمَ أنفِ الجميع

بقلم : ديما رواشدة - فوقك سماء تحتضنُ شمساً لو أبصَرتها لما ظننت بأن النهاية هُنا، ما أجملها! هذه الشمس تُخبِرك كُل صباح بأن الغُروب ليسَ إلا ولادة جديدة لشروقٍ أفضل. وهذه الشمس يا صديقي تُعلّمك كيفَ تَخلِق من ظروفك قوّةً، ومن همومك منفعة.

اقرأ المزيد

الانسان مجموعة قناعات ..

الانسان مجموعة قناعات ..

إن القناعات أو المعتقدات التي نؤمن بها تشكل المبادئ التي تقودنا في حياتنا بشكل عام ونحن نتعامل معها كما لو كانت حقيقة مسلمة حتى لو لم تكن كذلك

اقرأ المزيد

ما الذي يمنعك من الإبداع؟ هل تملك الصبر على السخافة؟

ما الذي يمنعك من الإبداع؟ هل تملك الصبر على السخافة؟

" الفكرة الإبداعية لا تأتي من العقل الكسول" لكي تنتج فكرة ذات قيمة ربما تحتاج الى أن تأتي قبلها بمئة فكرة قد تبدو سخيفة ومضحكة فمن تلك التي تراها سخافة ينشأ الابداع ، فهل تملك الصبر على أن ينعتك الناس سخيفا قبل أن ينعتوك مبدعا؟!!

اقرأ المزيد

يوم المرأة العالمي يحتفي بالأم العاملة

يوم المرأة العالمي يحتفي بالأم العاملة

تستيقظ في الخامسة صباحا.. تزيح كسل النوم عن عينيها الناعستين.. تهم بإعداد أكواب الحليب الدافئة وسندوتشات الجبن اللذيذة.. تضع كل شيء بعناية على المائدة.. تتوجه إلى غرفة الأولاد.. تدغدغ أصابع الابن.. وتداعب شعر الابنة حتى يستيقظا.. ثم تتوجه إلى رفيق الدرب بابتسامة تملأ وجهها.. تدعوه لإمامتهم في صلاة الفجر.. وفجأة تدب الحركة في أرجاء المنزل وينفض بدوره عن نفسه آثار …

اقرأ المزيد